يتطلب الأمر بعض الوقت حتى يتعافى جسمك تماما من الحمل، ويعود بطنك الى شكله الطبيعي قبل الحمل. قد يكون تقلّص حجم بطنك بطيئاً، لكنه سيكون ثابتاً. فحاولي ان تصبري قليلا واتبعي هذه النصائح لاستعادة شكل بطنك.

متى يعود بطنك الى شكله الطبيعي؟

يستغرق الامر حوالى أربعة أسابيع حتى ينكمش رحمك ليعود إلى حجمه ما قبل الحمل. ومن الطبيعي ان تظهر علامات التمدّد أو التشققات بسبب تمدّد البشرة على جسمك. وهذه العلامات قد تظهر على بطنك، وفخذيك، ووركيك، والثديين. غير انه لا يمكنك التخلص من علامات تمدّد البشرة كليا، لكنها تتلاشى مع مرور الوقت، وستبدو أفضل بعد مرور ستة أشهر.

وتعتمد سرعة ودرجة عودة بطنك إلى ما كان عليه، على عدد من العوامل:

- الشكل والحجم الذي كنت عليه قبل الحمل.

- مقدار الوزن الذي اكتسبته أثناء الحمل.

- مدى نشاطك وحركتك.

- جيناتك 

نصائح عامة

يمكن أن تساعد التمارين الرياضية على شدّ عضلات البطن وحرق السعرات الحرارية. كما تستطيعين البدء بتمارين قاع الحوض التي تعمل على شدّ عضلات أسفل البطن وتساعدك في العودة إلى شكلك ما قبل الحمل وعلى تسطيح بطنك. والطعام الصحي من شأنه ان يساهم، الى جانب التمارين الرياضية في استعادة شكلك.

الرضاعة الطبيعية ايضا تساعدك على تقليل حجم بطنك بشكل أسرع، وتقلّص الرحم ليعود إلى حجمه الطبيعي بسرعة أكبر.

اما إذا بدت عضلات بطنك مترهلة أو مرتخية جدا فقد يكون السبب تمددا كبيرا في هذه العضلات جراء الحمل. وهذا يسمّى ترهل عضلة البطن المستقيمة. يرجّح أن يحدث إذا أنجبت طفلا كبير الحجم. يمكنك هنا استشارة الطبيب لمعرفة إذا كنت مصابة بترهل عضلة البطن المستقيمة وليس التمدد الطبيعي بسبب الحمل، وما السبيل لمعالجة المشكلة.

مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014