للصوم في الشهر الفضيل متعة يعيشها المؤمن على المستوى الروحي والعائلي، وطبعاً تسعى العديد من الحوامل على الحفاظ على عادة الصوم وإن كانت حاملاً وذلك انطلاقاً من إيمانها وطالباً للبركة لها ولجنينها. غير أن الصوم في الأشهر الأولى والأخيرة يعتبر حساساً فهل يُنصح به؟ تابعينا للتعرّف إلى أعراض صوم الحامل وللتأكد إذا كان يجب أن تصومي في أشهرك الأولى والأخيرة أم لا. 

 
مشاكل صوم الحامل
 
- الشعور بالإعياء بسبب نقص الغذاء ونتيجة نقص الغلوكوز في الدم، وهذا يعالج بالحرص على تناول وجبة الإفطار ووجبة السحور لأنها آخر وجبة تتناولها الحامل قبل الصام.
- نقص السوائل في الجسم وهذا يزيد من حالة الإعياء ونقص كمية البول ومضاعفات في الكلى، وتعالج هذ المسألة بالإكثار من السوائل ما بين الإفطار والسحور.
- الإحساس بالغثيان والقيء، خصوصاً في الأشهر الاولى من الحمل، وتُنصح الحامل في الأشهر الاولى والأخيرة بعدم الصوم نظراً للتأثير الشديد للصيام على الحمل في هذه الفترة.
  
نصائح للحامل
 
- يمكن للحامل أن تصوم بعد الأشهر الثلاثة الأولى للحمل وأن تتوقف عن الصوم في الأشهر الأخيرة.
- لا يجب الصوم في الأشهر الاولى من الحمل نظراً لشعور الحامل بالغثيان والقيء وصعوبة الهضم والإعياء.
- لا يجوز للحامل الصوم إذا كان هناك من مضاعفات مع الحمل مثل السكر والضغط وأمراض الغدد وأمراض الكلى.
- لا يجوز للحامل أن تصوم إذا كانت تعاني من مشاكل في الهضم أو مشاكل في الكلى أو ضعف في نمو الجنين.
- لا يجوز الصوم في الأشهر الأخيرة من الحمل، نظراً للضغط الشديد على المعدة والجهاز الهضمي من الرحم، بالإضافة الى حالة الإعياء المصاحبة للشهرين الثامن والتاسع، خصوصاً عسر الهضم والحموضة الشديدة وتقلصات الرحم.

 

bimatoprost eye color change open bimatoprost buy
الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014