غالباً ما يكرس الصائمون في شهر رمضان المبارك اهمية كبرى لوجبة الافطار بعد انقطاع طويل عن الطعام، فيكون تناول الشوربة والسلطة ثم الطبق الرئيسي والمشروبات والحلويات. ولكن ماذا عن وجبة الفطور؟ وهل يمكن تجاوزها واعتبارها غير مهمة؟ 
 
اهمية السحور وقواعده
 
لا يجب ان تتناسوا السحور ابداً، او ان تشربوا الماء فقط. فالسحور باهمية الافطار اذا لم يكن اكثر اهمية لكي تحافظوا على نشاطكم وحيويتكم خلال الصيام. فالسحور هو الذي يمنع عنكم الاحساس بالجوع والعطش، كما انّه يخفف من الام الرأس والدوخة او الشعور بالسكل ايضاً. ومن المهم تأخير السحور الى ما قبل آذان الفجر، لكي يستطيع الجسم احتمال الصيام بافضل طريقة. والان اكتشفوا معنا ما يجب ان يتضمنه السحور الخاص بكم:
 
- مصدر للنشويات مثل البطاطا او الرز او الخبز.
- صنف من الحليب او مشتقاته كاللبنة او الزبادي.
- التمر الذي يعتبر الاكثر افادة في الوقاية من العطش.
- المشروب الساخن مثل النعنع او اليانسون.
- الخضار فيمكن ان تتناولوا طبق سلطة او اصناف خضار كل على حدى مثل الطماطم، الخيار، النعنع.
- الماء، اقله ٦ اكواب خلال فترة السحور.
- ابتعدوا عن السكريات والمعجنات قدر الامكان لأنّكم ستشعرون بالجوع بعد فترة قصيرة. 
 

 

الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014