يخشى الكثيرون اكتساب الوزن والسمنة خلال شهر رمضان بسبب الافطار وتناول كمية كبيرة من الطعام. ولكن في المقابل، هناك اشخاص آخرون يقلقون من خسارة الوزن ونزوله الى ما دون الوزن الطبيعي ما يشكل خطراً صحياً عليهم. لذا تماماً كما يجب العمل على منع زيادة الوزن، لا بد من محاولة الحفاظ على ثباته في وقت يتمّ فيه الصيام لساعات طويلة. 

 
لماذا نخسر الوزن؟
 
لا شك انّ الصيام والانقطاع عن الطعام والمشروب من ابرز مسببات خسارة الوزن، ولكن المشكلة الاكبر تكون غالباً في الافطار الذي يكون فقيراً من ناحية التغذية ولا يتضمن سائر المواد المغذية للجسم. كما ان بعض الاشخاص يفوتون السحور رغم اهميته للحفاظ على طاقة الجسم خلال الصيام. فيجب ان تعلموا انّه خلال الصيام، يبحث الجسم عن الدهون ليحرقها فيحصل على الطاقة، فإذا كان مخزون الدهون يتراجع وانتم لا تؤمنون للجسم ما يحتاجه سيكون هناك انخفاض سريع في الوزن. 
 
نصائح اساسية
 
- ركزوا على الافطار في حال كنتم تخسرون الوزن سريعاً، فابدأوا بالشوربة ثم السلطة وبعدها الطبق الرئيسي. بعد وقت قصير يمكن تناول الفواكه او الحلويات. فيجب ان تؤمنوا من خلال الافطار ما يحتاجه جسمكم من مواد مغذية، لذا ننصح باختيار الاطعمة الصحية الغنية بالفيتامينات والمعادن.
 
- هناك طرق اساسية لتعزيز الدهون الصحية في الطعام، والتي تعطي للجسم طاقته مثل اضافة زيت الزيتون الى السلطة او تناول المكسرات. 
 
- لا تفوتوا السحور ابداً، فهو مهم جداً للجسم لكي يبقى صامداً طيلة فترة الصيام. فاختاروا نوع سلطة مغذي او نوع من المعجنات مع حشوة الخضار واللحم مع كوب لبن زبادي. 

 

الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014