كشفت بعض الدراسات الطبية أن الابناء الذين ينتمون الى أباء أصيبوا بمرض السرطان في سن متأخرة هم أكثر عرضةً للاصابة بالمرض على الرغم مما اعتقد سابقاً بأن المرض وراثياً وينتقل لافراد الاسرة عن طريق الجينات المعبية ولا ينتقل الى الابناء اذا كان حامل المرض في مرحلة الشيخوخة.

 

هل مرض السرطان وراثي؟

إن خطر الاصابة بمرض السرطان الوراثي موجود حتى لو أصيب به الوالدان في سن 70 أو 80 وهنا يمكن تحذير العائلة من المخاطر التي قد تتعرض لها أفراد الاسرة من انواع السرطان الوراثية لاخذ اجراءات وقائية للحد من المخاطر الخاصة بهم وقد زادت هذه المخاطر عند بعض انواع السرطانات مثل سرطان القولون والمستقيم وسرطان الرئة والثدي والبروستات وسرطان المثانة البولية وسرطان الجلد والغدد الليمفاوية.

 

تحدد بعض الدراسات مرض السرطان الوراثي على أنه متابعة تاريخ مثل هذه العائلات وتاريخ المصابين بسرطان البلاستوما الشبكي فهذا المرض يظهر باحدى الطريقتين أو مرض موروث أو عن طريق الصدفة البحتة دون علاقة بالوراثة فبعض الافراد ينقلون المرض الى أبنائهم وبعضهم لا لان هذا المرض يظهر على شكل أورام صغيرة إذا لم يتم معالجتها بشكل صحيح قد تتحول الى أورام سرطانية قاتلة.

 

سرطان الثدي والوراثة

يعتبر مرض سرطان الثدي من أكثر الأمراض شيوعاً بين النساء وقد تبين أنه يوجد علاقة وثيقة ما بن سرطان الثدي وانتقاله ببشكل وراثي. نسبة 20% من السيدات اللواتي يعانين من مرض سرطان الثدي لهن أعضاء في عائلاتهن مصابون بنفس المرض، بخاصة الأقارب من الدرجة الأولى. بالإضافة الى كل ما ذكر هناك علاقة أخرى تربط سرطان الثدي بأنواع أخرى من السرطانات الخطرة كسرطان المبيض. لذلك على المرأة الوقاية جداً والالتزام بالمعاينة السنوية الطبية للكشف باكراً عن أي ورم قد يظهر.

مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014