هل تعانون من الشعر الزائد وغير المرغوب به في اجزاء كثيرة من اجسامكم؟ اذا كنتم تشعرون بالالم الشديد عند ازالة الشعر الزائد بالطرق التقليدية بخاصة عند التخلص من الشعر الدقيق والناعم من أجسامكم اليكم الآن ازالة الشعر الزائد عن طريقة تقنية أشعة الليزر فهذه الطريقة لها حسناتها كما ولها سيئاتها اليوم سنتحدث عن مخاطر ازالة الشعر عن طريق استخدام تقنية الليزر.

 

أضرار استخدام أشعة الليزر لازالة الشعر الزائد

إن إزالة الشعر الزائد بجسم الانسان ووجهه أمر له ايجابيات ولكن لا يخلو هذا الأخير من السلبيات والاضرار التي ينطوي عليها العلاج عن طريق أشعة الليزر ونذكر منها:

 

استخدام أشعة الليزر لازالة الشعر الزائد قد يؤدي الى حروق في الجلد في بعض الحالات التي يتم علاجها وذلك لما تحتويه أشعة الليزر من حرارة عالية تستخدم لحرق الشعر الزائد مما قد يتسبب ايضاً في حرق الجلد أثناء عملية الازالة وتزيد احتمالية حدوث الحروق بالجلد عند استخدام الليزر على البشرة الداكنة وذلك حيث انها تمتص أشعة الليزر بسهولة كبيرة؛ بينما معظم حالات الحروق التي يتم الابلاغ عنها قد تكون حروق طفيفة الا أنه تم الابلاغ عن حالات حروق خطرة.

 

ففي بعض الحالات قد يحول استخدام أشعة الليزر دون انتاج مادة الميلانين في الاساس نتيجة لامتصاص ضوء الليزر مما يؤدي الى فقدان الصبغة وبالتالي تفتيح لون البشرة ليصبح غير لونها المعتاد. ففي بعض المرات يتحول الجلد الى اللون الاحمر لبضعة أيام بعد العلاج بأشعة الليزر ومن المرجح أيضاً حدوث تورم حول المسام بعد العلاج. بالاضافة الى ذلك قد يؤدي التعرض لاشعة الليزر لاصابات في العين ولذلك من الضروري جداً حمايتها أثناء العلاج. زد على ذلك الحكة الجلدية وهي احد الاثار الجانبية العادية لازالة الشعر بالليزر أثناء وبعد العلاج. 

الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014