هناك اخطاء شائعة عند علاج الزكام يقع فيها الكثير من الأشخاص ونحن اليوم من خلال هذا المقال سنسلط لكم الضوء عليها لكي لا تقعوا أنتم بها بدوركم فتشفون من الزكام بطريقة أسرع ومضمونة بشكل أكبر بحال علمتم كيف تبتعدون عن الخطأ. 

 

ضرورة تناول الفيتامين C

يعتقد الكثيرون أن تناول الفيتامين C خلال المرض أمر مهم لأنه يقضي على المرض إلا أن لا شيء يحوي هذا الفيتامين يقتل المرض فعلاً ولكنه بالطبع يخفف فقط من وطأته وإزعاجه ولكنه علمياً لا يقضي عليه. 

 

غلق غرفة المريض وتغطيته

يعتقد البعض أن غلق غرفة المريض خلال إصابته بالزكام مهم مع تغطيته بحرام سميك إلا أن غلق الغرفة سيدع المرض يعشعش فيها لمدة أطول لذلك من المفترض تهوئة الغرفة كل ساعتين الى ثلاث ساعات من 5 الى 10 دقائق بالطبع مع تغطية المريض في هذه الحالة لأن تغير الهواء في الغرفة ضروري من أجل قتل البكتيريا فيها.

 

جهاز الرذاذ

يكثر الكثيرون خلال المرض من استخدام الجهاز الرذاذ والقطرات التي تفتح الأنف لتسهيل عملية التنفس ولكنهم لا يعلمون بان هذه الخطوات تقود الى جفاف الغلاف المخاطي في الأنف مما يؤدي الى الإصابة بالزكام لمدة أطول.

 

العلاج بالمضادات الحيوية

يعتقد الكثير من الناس أن المضادات الحيوية تساعدهم في الشفاء من الزكام بما انها تساعد في شفاء الجسم من عدة أمراض وهذا خطأ لأن المضادات الحيوية تقتل البكتيريا في حين أن الزكام سببه الفيروسات. 

 

من الجدير بالذكر أنه وعند الإصابة بالزكام يجب تناول الأدوية المضادة للفيروسات لمنعها من التكاثر في الجسم الى جانب ضرورة تناول البروتينات. 

مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014