الهموم والمهام اليومية تعرّضنا احيانا الى بعض الضغوط التي تسبّب التوتر. وهذا التوتر قد يدفعنا الى حالة من العصبية تحرمنا الهدوء والطمأنينة. ولكن كيف يمكن التخلص من التوتر العصبي الذي قد يعيقنا عن اداء عملنا. اليكم من موقع صحتي بعض الطرق البسيطة التي يمكن أن تساعد على علاج التوتر واستعادة الهدوء، في ظرف 5 دقائق فقط.

مضغ العلكة: يساهم مضغ العلكة في خفض مستويات هورمون الكورتيزول في الجسم وهو المعروف بهورمون التوتر. ويساعد مضغ اللبان على تخفيف التوتر وارخاء العضلات وبالتالي التخلص من التشنج. وينصح به للتلامذة قبل الامتحانات لانه يخلّصهم من توتر الامتحان ويزيد من نسبة تركيزهم وانتباههم. 

 

التدليك: التدليك يريح الاعصاب ويساعد على التخلص من تشنجات الجسم. ويمكن التحكم بتشنجات الجسم من خلال الضغط وتدليك العضلة الواقعة تحت اصبع الابهام، وهذه العضلة هي نقطة مهمة يساعد تدليكها على القضاء على التوتر والتشنج.

 

التأمل: تساعد تمارين التأمل على الاسترخاء وبالتالي التخلص من التوتر. والتأمل اليومي قد يغيّر المسارات العصبية في الدماغ ويجعل المرء أكثر قدرة على التكيف مع الإجهاد.

 

الماء البارد: تحتوي منطقة المعصمين وخلف الأذنين على شرايين تعيد الاسترخاء إلى اجزاء الجسم كافة إذا ما تمَّ تبريدها بالماء البارد. والاستحمام بالماء البارد ينشّط الدورة الدموية ويساهم في تدفق الدم الى الاعضاء وبالتالي التخفيف من التوتر.

 

العسل: العسل له تأثير مهدئ، كما انه يحتوي على مكوِّنات تعمل على الحدِّ من الالتهابات في الدماغ اي الحدّ من الاكتئاب والقلق والتوتر، لذلك عند الشعور بتشنّجات في الجسم نتيجة التوتر العصبي، فان تناول ملعقة من العسل الطبيعي قد تكون مفيدة.

 

الرياضة: من المعروف ان ممارسة الرياضة تساعد على ازالة التوتر العصبي والنفسي وحتى الاكتئاب، من خلال التخلص من الطاقة السلبية في الجسم عن طريق التمارين الرياضية.

 

حمام دافئ: اخذ حمام دافئ يساهم ايضا في ازالة التوتر. ومن المفيد ايضا الجلوس في حوض الاستحمام لفترة معينة، مع تشغيل بعض الموسيقى الهادئة، واضاءة الشموع المعطرة، الامر الذي يساعد على خلق جوّ من الاسترخاء.

الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014