إنّ تعليم الأم للطفل عادات تناول الطعام الصحية، قد يكون من الأمور الصعبة، خصوصاً مع ضرورة التزام الأم نفسها بتلك العادات، لتجعل طفلها يحافظ على وزن صحي وطبيعي. وإذا اتبع الطفل عادات تناول الطعام الصحية منذ الصغر، سيتبع هذا الأسلوب في حياته حتّى عندما يكبر.
 
عادات غذائية صحية
أولاً، أحرصي على توفير مجموعة من الأطعمة الصحية داخل المنزل، كي يتعوّد الطفل على الالتزام بالخيارات الغذائية الصّحية. وبالتالي ابتعدي عن جلب الأطعمة غير الصحية للمنزل، التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات، الدهون، الكوليسترول والصوديوم.
 
ثانياً، كوني المثال الأعلى أمام طفلك. فيجب أن يراك وأنت تتناولين الطعام الصحي، حتى يكون مقتنعاً بتناول الطعام الصحي. وتعد الوجبات العائلية مهمة لتعويد الطفل على عادات تناول الطعام الصحية، وتقوية العلاقة مع باقي أفراد العائلة.
  
ثالثاً، عند التسوق لشراء الطعام وخلال إعداد وجبات الطعام المختلفة، أبقي طفلك معك. حيث أنّ ذلك سيعطيك فكرة عن الأطعمة التي يفضلها، كما أنك ستتمكنين من تعليم طفلك كل ما يحتاجه عن الغذاء الصحي. وإن شارك الطفل في إعداد الطعام، فإنه سيكون أكثر إقبالا على تناوله. كما لا تسمحي لطفلك بتناول الوجبات الخفيفة طوال اليوم، مع تحديد أوقات معينة للوجبات الخفيفة بدون إفساد شهيته. ولا تستخدمي الطعام كمكافأة أو عقاب.

 
أخيراً، شجّعي طفلك على ألا يتناول الطعام أمام التلفزيون، بل في المطبخ أو أثناء الجلوس على طاولة الطعام. حيث يجب الوضع في الإعتبار أنّ تناول الطعام أمام التليفزيون قد يؤدي لزيادة في وزن الطفل. يجب أيضاً أن تشجعي طفلك على شرب الماء والإبتعاد عن شرب العصائر، التي تحتوي على نسبة عالية من السكريات.

 

 

الأقسام
مقالات مرتبطة
تعليقات

Copyright ©. All rights reserved. Hadeya for Arabic Software 2014